S/S HAMRIA

أهلا وسهلا بالزائرالكريم أو الزائرة الكريمة. المرجو التسجيل حتى تكون الاستفادة عامة. شكرا.
S/S HAMRIA

أحدثت مجموعة مدارس حمرية في 16 – 09 – 1997 على إثر تقسيم مجموعة مدارس ملڭو، إلا أن الحالة التي توجد عليها المجموعة الآن ، جاءت بعد هذا التاريخ، حيث وقع تغيير شمل المجموعات المدرسية الثلاث التابعة لجماعة النخيلة، و هي م/م ملڭو (الأم)، و م/م دار القايد اعبا

سحابة الكلمات الدلالية

المواضيع الأخيرة

» خبر مهم جدا للمشاركين في الحركة الانتقالية و المقبلين على الامتحان المهني
الجمعة يوليو 07, 2017 2:06 pm من طرف Mohammed TAMESNA

» مفارقات غريبة وعجيبة في قطاع التعليم بالمغرب
الأربعاء يوليو 05, 2017 4:36 pm من طرف Mohammed TAMESNA

» نقط سوداء في مدارس المغرب .. أقسام محشورة وأوقات مهدورة
الإثنين يوليو 03, 2017 3:12 pm من طرف Mohammed TAMESNA

» الذلّقراطية والقابلية للإستحمار
الجمعة يونيو 30, 2017 1:00 pm من طرف Mohammed TAMESNA

» بلاغ النقابة الوطنية للتعليم CDT حول الحركة الانتقالية الوطنية
الخميس يونيو 29, 2017 5:23 pm من طرف Mohammed TAMESNA

» ما معنى اقتطاع agios ؟
الخميس يونيو 29, 2017 1:35 pm من طرف Mohammed TAMESNA

» مجلس جطو يُعَري المدرسة العمومية .. اكتظاظ وأساتذة "سلايْتيّة"
الخميس يونيو 22, 2017 2:59 pm من طرف Mohammed TAMESNA

» حصاد: توقيع محاضر الخروج لهذا الموسم يوم 28 يوليوز المقبل
السبت يونيو 17, 2017 5:46 pm من طرف Mohammed TAMESNA

» أخطر ما تنوي وزارة التعليم القيام به في المستقبل المتوسط: هام جدا
الأحد يونيو 11, 2017 3:22 pm من طرف Mohammed TAMESNA

أبريل 2018

الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
      1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
30      

اليومية اليومية

التبادل الاعلاني


انشاء منتدى مجاني




    أغلبية حكومة العثماني أمام إمتحان صعب

    شاطر
    avatar
    Mohammed TAMESNA
    Admin

    عدد المساهمات : 701
    تاريخ التسجيل : 23/11/2013

    أغلبية حكومة العثماني أمام إمتحان صعب

    مُساهمة من طرف Mohammed TAMESNA في الجمعة مايو 05, 2017 12:21 pm

    الجمعة 5 ماي  يشكل ملف التقاعد أول امتحان للأغلبية الحكومية حول طريقة تعاطيها مع مطالب بعض مكوناتها بإعادة فتح الملف، وضرورة التجاوب مع المركزيات النقابية والمدنية التي تطالب بسحب الإصلاح المقياسي، باعتباره إصلاحا جزئيا تم على حساب حقوق الموظفين والشغيلة.
    وإذا كانت مكونات الأغلبية السابقة قد دافعت عن الإصلاح المقياسي، فإن الاتحاد الاشتراكي والاتحاد الدستوري، الملتحقين بحكومة العثماني كان لهما رأي آخر يطالب بضرورة المعالجة الشاملة لملف التقاعد، ضمن مقاربة تشاركية تسمح بالتوصل إلى إصلاح شمولي يضمن حقوق جميع الأطراف. وكشفت المهرجانات الخطابية التي نظمت لمناسبة عيد الطبقة العاملة، أن الاتحاد الاشتراكي، الملتحق بالأغلبية الحكومية في فريق العثماني، يطالب هو الآخر باجتماع اللجنة الوطنية للتقاعد لإعادة النظر في الملف، للقيام بالإصلاح الشمولي، وهو ما يعني تجميد الإصلاح المقياسي، الذي جرى تمريره في البرلمان، وسط احتجاج ممثلي النقابات ومكونات المعارضة.
    ويأتي التعبير عن هذا الموقف من قبل الاتحاد الاشتراكي، بعد أيام فقط على تقديم التصريح الحكومي والتصويت عليه بمجلس النواب، وهو التصريح الذي لم يكشف خلاله العثماني عن موقف صريح بشأن دعوات سحب الإصلاح المقياسي، الذي صادق عليه البرلمان.
    كما أوصت لجنة تقصي الحقائق حول الصندوق المغربي للتقاعد التي شكلها مجلس المستشارين بتجميد الإصلاح المقياسي، والرجوع إلى تفعيل توصيات اللجنة الوطنية لإصلاح أنظمة التقاعد لمباشرة الإصلاح الشمولي.
    واكتفى العثماني بالتأكيد على “التزام الحكومة بجميع الاتفاقات الحاصلة في الموضوع مع الشركاء الاجتماعيين والاقتصاديين، وفي مقدمتها المبادئ الأساسية للإصلاح التي تبنتها اللجنة الوطنية لإصلاح أنظمة التقاعد في اجتماعها بتاريخ 30 يناير 2013، واعتبار منظومة القطبين إطارا عاما للإصلاح الشمولي لقطاع التقاعد في مرحلة أولى، والعمل على توسيع التغطية لفائدة غير الأجراء”، دون أن يتحدث عن مصير القانون الذي جرى التصويت عليه في نهاية الولاية، والذي طالبت لجنة التحقيق المشكلة من قبل مجلس المستشارين بسحبه.
    وأعلنت مجموعة الكنفدرالية الديمقراطية للشغل وفريق الأصالة والمعاصرة بمجلس المستشارين، عن إعداد مقترحي قانون من أجل إعادة فتح الملف، وتعديل القانون الذي لم يحظ بتوافق كل المكونات السياسية والاجتماعية.
    وترى الكنفدرالية أنه لا يمكن إصلاح أنظمة التقاعد بطريقة متقطعة، معتبرة أن الإصلاح ملف متكامل يشمل أنظمة التقاعد، وليس فقط إصلاح المعاشات المدنية، ما يتطلب طرح كل الأنظمة للنقاش وطرح كل السيناريوهات، من أجل التوصل إلى التوافق حول الإصلاح الشمولي، عوض التشريع والإصلاح بالتقسيط.

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة أبريل 20, 2018 4:47 am