S/S HAMRIA

أهلا وسهلا بالزائرالكريم أو الزائرة الكريمة. المرجو التسجيل حتى تكون الاستفادة عامة. شكرا.
S/S HAMRIA

أحدثت مجموعة مدارس حمرية في 16 – 09 – 1997 على إثر تقسيم مجموعة مدارس ملڭو، إلا أن الحالة التي توجد عليها المجموعة الآن ، جاءت بعد هذا التاريخ، حيث وقع تغيير شمل المجموعات المدرسية الثلاث التابعة لجماعة النخيلة، و هي م/م ملڭو (الأم)، و م/م دار القايد اعبا

سحابة الكلمات الدلالية

المواضيع الأخيرة

» خبر مهم جدا للمشاركين في الحركة الانتقالية و المقبلين على الامتحان المهني
الجمعة يوليو 07, 2017 2:06 pm من طرف Mohammed TAMESNA

» مفارقات غريبة وعجيبة في قطاع التعليم بالمغرب
الأربعاء يوليو 05, 2017 4:36 pm من طرف Mohammed TAMESNA

» نقط سوداء في مدارس المغرب .. أقسام محشورة وأوقات مهدورة
الإثنين يوليو 03, 2017 3:12 pm من طرف Mohammed TAMESNA

» الذلّقراطية والقابلية للإستحمار
الجمعة يونيو 30, 2017 1:00 pm من طرف Mohammed TAMESNA

» بلاغ النقابة الوطنية للتعليم CDT حول الحركة الانتقالية الوطنية
الخميس يونيو 29, 2017 5:23 pm من طرف Mohammed TAMESNA

» ما معنى اقتطاع agios ؟
الخميس يونيو 29, 2017 1:35 pm من طرف Mohammed TAMESNA

» مجلس جطو يُعَري المدرسة العمومية .. اكتظاظ وأساتذة "سلايْتيّة"
الخميس يونيو 22, 2017 2:59 pm من طرف Mohammed TAMESNA

» حصاد: توقيع محاضر الخروج لهذا الموسم يوم 28 يوليوز المقبل
السبت يونيو 17, 2017 5:46 pm من طرف Mohammed TAMESNA

» أخطر ما تنوي وزارة التعليم القيام به في المستقبل المتوسط: هام جدا
الأحد يونيو 11, 2017 3:22 pm من طرف Mohammed TAMESNA

مايو 2018

الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
 123456
78910111213
14151617181920
21222324252627
28293031   

اليومية اليومية

التبادل الاعلاني


انشاء منتدى مجاني




    بلمختار يضُمّ المفتشين إلى الأساتذة في المنع من "الساعات الإضافية"

    شاطر
    avatar
    Mohammed TAMESNA
    Admin

    عدد المساهمات : 701
    تاريخ التسجيل : 23/11/2013

    بلمختار يضُمّ المفتشين إلى الأساتذة في المنع من "الساعات الإضافية"

    مُساهمة من طرف Mohammed TAMESNA في الجمعة فبراير 06, 2015 11:22 am

    بلمختار يضُمّ المفتشين إلى الأساتذة في المنع من "الساعات الإضافية"





    [rtl]      رشيد أكشار : هبة بريس[/rtl]
    [rtl]   قررت وزارة التربية الوطنية و التكوين المهني وضع حد لامتهان ساعات التدريس الاضافية التي تقوم بها هيئات التدريس و هيأة التفتيش بجميع الأسلاك التعليمية بمؤسسات التعليم الخصوصي بداية من متم السنة الدراسية الحالية.[/rtl]


    [rtl]   و أفاد بلاغ صحفي صادر عن الوزارة أن المؤسسات التعليمية الخاصة المزاولة لنشاطها التربوي بشكل فعلي قبل دخول هذا المقرر حيز التنفيذ  ستستفيد "بصفة استثنائية" ..."من فترة انتقالية مدتها ثلاثة مواسم دراسية تنتهي بانتهاء الموسم الدراسي 2016/2017." بغية تمكينها من تدبير مواردها المستقلة. حيث سيتم السماح لها "بالاستعانة بخدمات الأساتذة التابعين للتعليم العمومي ، شريطة أن لا يتجاوز عددهم نسبة 20 في المائة من مجموع الأستاذات والأساتذة العاملين بسلكي التعليم الثانوي الإعدادي والثانوي التأهيلي بكل مؤسسة للتعليم المدرسي الخصوصي، والحصول على ترخيص بذلك من الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين".[/rtl]


    [rtl]   كما قال البلاغ أن الوزارة ستتخذ العقوبات التأديبية اللازمة لمن تبث في حقه من الاساتذة أو المفتشين خرق هذا القرار. فيما أصدرت الوزارة مذكرة في الموضوع إلى المسؤولين الجهويين والإقليميين تتضمن بطاقة حول مسطرة الترخيص لأساتذة التعليم العمومي بإنجاز ساعات إضافية بمؤسسات التعليم المدرسي الخصوصي برسم الموسمين الدراسيين 2015/2016 و2016/2017 .[/rtl]
    [rtl]
    [/rtl]


    avatar
    Mohammed TAMESNA
    Admin

    عدد المساهمات : 701
    تاريخ التسجيل : 23/11/2013

    أساتذة للتعليم العمومي يُشككون بنجاعة المنع من القطاع الخاصّ

    مُساهمة من طرف Mohammed TAMESNA في الثلاثاء فبراير 10, 2015 11:24 am

    أساتذة للتعليم العمومي يُشككون بنجاعة المنع من القطاع الخاصّ
    هسبريس - ماجدة أيت لكتاوي

    الثلاثاء 10 فبراير 2015 - 06:00

    [rtl]وإن كان المتضررون منه كُثُر؛ وجد قرار رشيد بلمختار صدى طيبا لدى جُل الأساتذة الذين اسْتقت هسبريس أراءهم، وهم الذين عبَّروا عن صواب القرار المتخذ من طرف وزير التربية الوطنية والتكوين المهني القاضي بإنهاء العمل بالتَّرخيص لأطر هيأة التدريس وهيأة التفتيش، المشتغلة بالتعليم العمومي، بإنجاز ساعات عمل إضافية وسط مؤسسات التعليم المدرسي الخصوصي، قارنين بين ذلك و"طول انتظارهم له" وفق تعبير أحدهم.[/rtl]
    [rtl]القرار الذي نزَل بردا وسلاما على البعض لم يكن كذلك على آخرين، ليحرك لديهم أسئلة عن طريقة تفعيل هذا القرار الذي لا يزال حبرا على ورق، وكيفية محاربة "الطرق المُلتوية التي قد يلجأ إليها بعض المسؤولين التربويين لاستِمرار الحال على ما هو عليه" وفق ما تم الإفصاح عنه.[/rtl]
    [rtl]"ليس من المَعقول أن يَتقاضى أستاذ أُجْرتهُ من ميزانية الدولة مقابل مجهود لا يبذله في خدمة أبناء الشعب" يقول أحد أساتذة التعليم الابتدائي لهسبريس.. لتنبري أستاذة لتبيان سبب اتفاقها مع القرار الجديد بالقول إن "بعض زملائها وزميلاتها لا يبذلون أي مجهود داخل الأقسام، ويوفرون طاقاتهم لتلاميذ التعليم الخصوصي"، متابِعَة: "هم يعترفون بالأمر ويذكرونه بافتخار كطريقة انتقام من الوزارة ".. فيما يرجو أستاذ آخر أن يدفع ذات القرار كل المفتشين إلى القيام بواجبهم الأساسي المتمثل في التأطير والمراقبة التربوية.. "أحد المُفتِّشين لم أره في حياتي" وفق تعبير أستاذ.[/rtl]
    [rtl]من جهة أخرى، يرى أساتذة أن قرار منع أطر التدريس والتفتيش من المزاوجة بين خدمتهم في القطاعين العام والخاص، بالرغم من كونه طريقا لخلق حوالي 20 ألف منصب شغل "غير قار"، إلا أنه سيؤدي إلى إضعاف مؤسسات التعليم الخصوصي عوض تقوية التعليم العمومي.[/rtl]
    [rtl]وتعتبر ذات الفئة أن "الإصلاح الحقيقي يقتضي الجرأة في ملامسة بؤر الفساد، فهذا قرار سهل لا يقتضي سوى جرة قلم".. ويصرح أستاذ آخر بالقول: "مادامت هناك أقسام يتكدس فيها 50 تلميذا لا داعي للحلم بإصلاح حقيقي، وأمام مناهج تعتمد على الكم لا الكيف، وتوضع بشكل عمودي لا يراعي مصلحة المتعلم و مصلحة الوطن فلا إصلاح يثار الكلام عنه".[/rtl]
    [rtl]ويرى الإطار التربوي محمد الشلوشي، ضمن تصريح لهسبريس، أن المشكلة تكمن في تطبيق القرار الذي كشفت عنه وزارة التربية والحرص على تنفيذه، موردا أن للمدارس الخاصة حيلا شتى للقفز على القرارات على اعتبار أن أغلب أطر الأسلاك الثانويات والإعداديات الخصوصية هم في الأساس أساتذة من المفترض حصر اشتغالهم على القطاع العام.[/rtl]
    [rtl]وشدد الشلوشي على أن قرار الوزارة إذا كان يهدف إلى دفع الأساتذة لتركيز مجهوداتهم لفائدة التلاميذ من أجل تجويد مردودية التعلمات فإن القرار يجب أن يمتد لمعالجة ظواهر غريبة تناسلت في حديقة التعليم العمومي، حيث يفضل بعض الأساتذة اقتطاع أوقات مهمة من برنامجهم اليومي لممارسة التجارة أو إدارة مشروع أو ممارسة العمل النقابي بجرعات مكثفة تحجب أي مجهود للإعداد القبلي لدروسهم ومهنتهم التي يتقاضون عليها أجرا دون أن يتركوا الأثر في متعلميهم.[/rtl]
    [rtl]الشلوشي، تحدث عن تجارب دول أوروبية؛ لا يضمن الأستاذ مكانا في قسمه إلا وفقا لجودة منتوجه التدريسي، حيث " عقود العمل محكمة بزمن ومخرجات، بعيدا عن مفهوم الترقي بالشهادات الجامعية والالتحاق بالزوج وملحق الإدارة والاقتصاد وأشياء أخرى شوهت شكل المنظومة التعليمية" يقول الإطار التربوي لهسبريس.[/rtl]
    [rtl]من جهتها، توعدت وزارة التربية الوطنية باتخاذ العقوبات التأديبية الجاري بها العمل في حق كل إطار من أطر هيأة التدريس وهيأة التفتيش ثبت أنه أنجز ساعات عمل إضافية بمؤسسات التعليم المدرسي الخصوصي، وكذلك في حق كل مؤسسة للتعليم المدرسي الخصوصي ثبت في حقها أنها استفادت من خدمات أي إطار من أطر التدريس والتفتيش.[/rtl]

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء مايو 22, 2018 9:06 pm